header

 

الصوت تبخر الجدول

التعرف علي جماعة المسلمين

لكل من يؤمن بالله عز وجل وبرسوله محمد (صلي الله عليه وسلم) ، أن وجود هذه الفرق والمذاهب في الاسلام صدود عظيم في قبول الدعوة والنشر دين الإسلام الخالص الذي ابتغي الله لنا

الاسلام في عهد رسول الله صلي الله عليه وسلم كان واحدا خالصا وماكان هناك أي من مذاهب متفرقة، متشتته والفرق التي توجد في هذا العهد. وبالاضافة الى ذلك، أن قول رسول الله  صلى الله عليه وسلم التالى يكفى لمن له قلب منيب ولمن يؤمن بالله ولمن يبحث عن الحق 

قام فينا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: ((ألا إن من قبلكم من أهل الكتاب افترقوا على اثنتين وسبعين ملة، وإن هذه الأمة ستفترق على ثلاث وسبعين، ثنتان وسبعون في النار، وواحدة في الجنة، وهي الجماعة))

رواه أبو داود وسنده صحيح

لذا ان من واجب كل مسلم أن يبحث هذه الجماعة وينضم اليها فهكذا ينقذ نفسها من عذاب الله ويسلك طريقا الي الجنة

والآن هلا نتعرف على هذه الجماعة في ضوء الكتاب والسنة

:قال الله سبحانه وتعالي

وَجَاهِدُوا فِي اللَّهِ حَقَّ جِهَادِهِ هُوَ اجْتَبَاكُمْ وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ مِلَّةَ أَبِيكُمْ إِبْرَاهِيمَ هُوَ سَمَّاكُمُ الْمُسْلِمِينَ مِنْ قَبْلُ وَفِي هَذَا لِيَكُونَ الرَّسُولُ شَهِيدًا عَلَيْكُمْ وَتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ فَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآَتُوا الزَّكَاةَ وَاعْتَصِمُوا بِاللَّهِ هُوَ مَوْلَاكُمْ فَنِعْمَ الْمَوْلَى وَنِعْمَ النَّصِيرُ 

الحج: 78))

 (لذا ينبغي للمؤمنين أن يسموا أنفسهم بالمسلمين فقط (فالواحد مسلم

فلا ينبغي له أن يسمى نفسه بأي إسم ينتمي الي فرقة الموجودة في هذا العهد

الجماعة تعني الجماعة التي كان يجب علينا آن نبحث الاسم الكامل لها

 الحمدلله فالاسم الكامل لها موجود في حديث رسول الله صلي الله عليه وسلم

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "ثلاث لا يَغُلُّ عليهن قلب مسلم: إخلاص العمل لله, ومناصحة ولاة الأمور, ولزوم جماعة المسلمين , فإن دعوتهم تحيط من ورائهم"

مستدرك حاكم ، صحيح على شرط الشيخين

تَلْزَمُ جَمَاعَةَ الْمُسْلِمِينَ وَإِمَامَهُم" "قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : و

[صحيح البخاري وصحيح مسلم]

من خالف الجماعة قيد شبر فقد خلع ربقة الإسلام من عنقه وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : و

مستدرك حاكم ، صحيح 

لذا اتضح بأن الجماعة هي   جماعة السملمين

فندعو المسلمين أن يعتزلوا الفرق ويبتغوا دين الاسلام الخالص فهذه الدعوة من جماعة المسلمين التي أساسها كتاب الله وسنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم 

للتواصل معنا وارسال أسئلتكم تتعلق بجماعة المسلمين وأهدافها وغايتها ومنهجها

ها هي بريدنا  الاليكتروني لخدمتكم واجابة اسئلتكم  info@aljamaat.org

 

 

خريطة الموقع     |     اتصل بنا     |     الإعلانات والصحفية     |     البريد الإلكتروني إلى مدير الموقع

 info@aljamaat.org

حقوق الطبع والنشرجماعة المسلمين، جميع الحقوق محفوظة

home buttonTell a Friend